أعزائي المحترمين ، والأصدقاء والزملاء
بالأصالة عن نفسي ، ونيابة عن رؤساء مؤتمرات المحفل ولجانه المتعددة، يسعدني أن أرحب بكم جميعا في المحفل العلمي الدولي في نسخته الأولى ، الذي سيعقد بمشيئة الله في جزيرة لانكاوي، بماليزيا في الفترة من 19 إلى 23 نوفمبر 2017.
يُعدُّ المحفل العلمي الدولي ظاهرة علمية ، يضم مجموعة من المؤتمرات العلمية ، و الدورات ، وورش العمل ، ويجمع العديدَ من الأنشطةِ العِلميةِ في مَكانٍ واحد ، مما يُتيح للمُشارك الاستفادة منها في وقت واحِد وبتكلفة أقل . ويهدف المحفل العلمي الدولي إلى توفيرِ فرصٍ كبيرةٍ للباحثين ، والعلماء ، والخبراء الناطقين بالعربية من جميع أنحاء العالم للتفاعل فيما بينهم ، وتبادل التطورات الجديدة وجها لوجه ، وإقامة علاقات بحثية متبادلة المنفعة . وكم يسعدنا أن يكون لدينا باحثون وأكاديميون متميزون من مختلف الجامعات ومراكز البحوث بوصفهم متحدثين ومقدمين.
وستُنشر بعض البحوث المقدمة في كتاب اجراءات مفهرس في ISI و Scopus ، ويُنشرُ بعضُها الآخر في مجلة أريد الدولية للبحوث العلمية المستدامة .
أودُّ أن أشكر جميع المتحدثين الرئيسيين ، والمؤلفين ، والمراجعين ورؤساء الجلسات على مشاركاتهم القيمة. وأن أؤكد شكر اللجنة الإعلامية وتقديرها لأعضاء اللجنة التنظيمية المحلية على جهودهم الدؤوبة لإنجاح هذا المحفل العلمي .
كما أعرب عن خالص تقديري لأعضاء منصة أريد على دعمهم وتشجيعهم . وأغتنم هذه الفرصة لأعرب عن امتناني لجامعة مالايا على تشجيعها ودعمها الكامل. ولا يفوتني أن أوجه الشكر الخاص لرعاة هذا المحفل العلمي؛ لإيمانهم ، ودعمهم هذا المشروع الواعد .
مرة أخرى ، نيابة عن لجان مؤتمرات المحفل الدولي ، وفعالياته نرحب بكم جميعا في بلدكم الثاني ماليزيا ، ونأمل أن يكون حدثا كبيرا لاينسى بالنسبة لنا جميعا . ونحن واثقون من أنكم سوف تقضون وقتا ماتعا في هذه الجزيرة العظيمة - جزيرة لانكاوي- ، متمنيا لكم جميعا اجتماعا ناجحا حقا.

أ.د. محمد حمدي عبد الشكور
الأمين العام
كلية الهندسة،
جامعة مالايا ماليزيا